سياسهعاجلعالميمقالات وكتابات

الشارع التركي ينتفض ضد الديكتاتور اردوغان عقب اعلان مقتل 70 تركي بسوريا

الشارع التركي ينتفض ضد الديكتاتور اردوغان عقب اعلان مقتل 70 تركي بسوريا

 

 

لا يشغل بال شيطان تركيا “اردوغان” علي مـر العصور سوي اعادة احياء الخلافة العثماني الغاشمة وهو ما يفعله اردوغان حالياً في محاولة زرع كيان عسكري تركي أو ملشيات مسلحة متطرفة مدعومة من تركيا بجميع بلدان الوطن العربي ، وذلك من أجل رسم خطة طويلة الامد  للسيطرة علي ثروات الوطن العربي – خاصة النفطية منها – وهذا ما شهده العالم حول اردوغان في الاعوام الماضية بعد عدة تحالفات واتفاقيات غير سليمة لكي يتمكن من بث نفوذه بالوطن العربي كما فعل أجداده ، فرأينا  اتفاقية غير سوية مع النظام الاخواني السوداني السابق تمكن من خلالها بزرع قوات مسلحة تركية بقلب السودان بجزيرة سواكن وذلك لإحكاام السيطرة علي البحر الأحمر وثرواته والتجارة فيه

لدى الرئيس التركي بضاعة جاهزة للتصدير. وهي بضاعة تعيدنا إلى عصور لعبودية. السوريون هم تلك البضاعة كما لو أن كوارثهم لا تكفي ، لقد سبق لاردوغان أن ابتز أوروربا باللاجئين السوريين وقبض الثمن. وها هو اليوم يعلبهم ويرسلهم إلى ليبيا لينضموا إلى ميليشيات طرابلس ، مشروع اردوغان لا يمكن النظر إليه بمعزل عن معتقدات الرجل الشخصية. غير أن ذلك لا يكفي لكي يكون مسوغا للتدخل في مشكلة صارت عبارة عن ملف حظي باهتمام المجتمع الدولي بتشعب واختلاف مصالح أطرافه ، رضت تركيا كما هو مشاع على السوريين الراغبين في الانخراط في تلك الحرب جنسيتها اضافة إلى رواتب شهرية تصل إلى 2000 دولار ،

 ذلك يعني أن تركيا قامت بتأسيس ميليشيا ارهابية على غرار تلك الميليشيات التي قامت بالزج بها في الحرب السورية

مقتل 70 جندي تركي بسوريا

قُتل 33 جنديا تركيا في غارة شنتها طائرات تابعة للنظام السوري في إدلب، حسب مسؤول تركي رفيع ،  وتعهدت تركيا بالرد على الغارة، مؤكدة أن عملياتها العسكرية سوف تستمر في الأراضي السورية ، وأعلن والي ولاية هطاي التركية، رحمي دوغان، إصابة 36 عسكريا تركيا في الغارة التي شُنت في إدلب، شمال غربي سوريا ، وعقب الغارة، رأس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اجتماعا أمنيا رفيع المستوى ، ونقلت وكالة الأناضول التركية الرسمية عن فخر الدين ألطون، رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، قوله إن “كل أهداف” الحكومة السورية تتعرض للنيران من قبل وحدات الدعم الجوي والبري التركية

ردّ روسي

أصدرت وزارة الدفاع الروسية، الجمعة، بيانا علقت فيه على مقتل أكثر من 30 جنديا تركيا في ضربات جوية في إدلب، شمال غربي سوريا ، وقالت وزارة الدفاع الروسية إن مقاتلاتها لم تنفذ ضربات على منطقة في إدلب كانت الوحدات التركية موجودة بها، وفق ما نقلت “رويترز” عن وكالات إعلام روسية ،وشددت الوزارة على أن أنقرة لم تبلغ موسكو بوجود قوات تابعة لها في إدلب، وأضافت “ما كان ينبغي أن يكون الجنود الأتراك في المنطقة وفقا للمعلومات التي قدمتها تركيا ، وتابعت أن هناك “جنودا أتراك كانوا وسط المسلحين السوريين أصيبوا في قصف بإدلب الخميس ، وقالت موسكو إن سبب التصعيد في إدلب الخميس كان محاولة الفصائل المسلحة الموالية لأنقرة شن هجوم على الجيش السوري.

حيث أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الجنود الأتراك الذين استهدفهم قصف قوات النظام السوري الخميس كانوا ضمن “وحدات مقاتلة من مجموعات إرهابية”، وذلك غداة مقتل 34 جندياً تركياً ، وقالت الوزارة إن “عسكريين أتراكاً كانوا في عداد وحدات مقاتلة من مجموعات إرهابية تعرضت لنيران جنود سوريين” مشيرة إلى أن الجانب التركي لم يبلغ عن وجود قوات له في المنطقة المعنية، وأنه “لم يكن يفترض أن تتواجد هناك“.

بداية انهيار الاقتصاد التركي علي خلفية الاحداث

تراجعت الليرة التركية مع افتتاح أسواق، اليوم الجمعة، بنسبة 0.2% مقابل الدولار على خلفية مقتل 33 جنديا تركيا في إدلب بسوريا ليلة أمس، وحديث تركيا عن موجة هجرة للاجئين إلى أوروبا ، وذكرت مصادر اخبارية  أن الليرة التركية استقرت عند 6.2195 مقابل الدولار، حيث تراجعت من إقفال 6.2080 يوم أمس الخميس، وبذلك وصلت خسائرها حتى الآن هذا العام إلى أكثر من 4%

يذكر أن سعر صرف الليرة التركية تأثر هذا الشهر بعد أن خفض البنك المركزي التركي سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، من 12% إلى 11.25%. وسجل يومها سعر صرف الدولار قبل خفض الفائدة 5.86 ليرة.

قمع تركي للشعب بعد اشتعال الاحداث

قامت تركيا بتعطيل تويتر و فيسبوك واليوتيوب !! ، الجدير بالذكرهو قيام النظام التركي الحاكم في تركيا وعلي رأسه الديكتاتور رجب طيب اردوغان بتعطيل مواقع التواصل الاجتماعي علي خلفية اشتعال الشارع التركي بالتظاهرات والاحتجاجات العنفية جدا ضد سياسة اردوغان الاستعمارية والتي ينتج عنها كل يوم فقدان الاسرة التركية لأبنائها بحروبً ليس لهم فيها ناقة او بعير

بدأت تركيا بتنفيذ وعودها بتسهيل دخول اللاجئين إلى أوروبا و حجة الاتراك بأنه من الصعب السيطرة عليهم ، وذلك من أجل اشعال تلك البلدان الاوربية بأعمال الشغب والارهاب والتطرف المختلفة والتي يقوم بها اردوغان في كل دول الشرق الاوسط وذلك علي خلفية احلام استعمارية تاريخة !!

الاتراك يدفعون ضريبة تهور سياسات اردوغان

الاتراك يدفعون ضريبة تهور سياسات اردوغان الخارجية فقبل يومين اعلن اردوغان مقتل جنود في ليبيا واليوم ٧٠ جنديا في سوريا وغداً لناظرة قريب ، فأن كل يوم اخر يستمر في التواجد العسكري التركي بأراضً غير تركية يمثل خطراً علي تلك الجنود لأن كل ما سيحدث من قتل وقصف وغيرة لا يعتبر لأبناء تلك البلدان سوي مقاومة التدخل التركي الغاشم في بلادهم وهو الامر الغير مقبول تماما من اي بلد علي مستوي اللعالم الا ان اردوغان يسعي خلف اوهام استعمارية خالصة ويدفع الشعب والجنود الاتراك الثمن !!

اعتقال نشطاء اتراك عبروا عن غضبهم تجاه اردوغان

 تداولات الصحف والمواقع الاخبارية اليومية اخبار شبه مؤكده عن اعتقال نشطاء اتراك عبروا عن غضبهم تجاه اردوغان في اطار حملة قمع موسعه يقوم بها النظام التركي الآن من أجل اخماد ما قد يحدث من انتفاضة شعبية او ثورية في وجه الديكتاتور اردوغان علي خلفية الاحداث الجارية ومقتل جنود اتراك في بلد اخر دون اي وجه حق لمقتلهم او حتي لتدخلهم في الاقطار الاخري

 

#مصرع_جنود_اتراك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق